مدونة ينبوع

مصدر أمنى: زعيم عصابة الدجل للنصب على أثرياء أكتوبر مرشح سابق بمجلس النواب

مصدر أمنى: زعيم عصابة الدجل للنصب على أثرياء أكتوبر مرشح سابق بمجلس النواب

ذكر مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة أن المتهم الرئيسى فى واقعة ضبط تشكيل عصابى للنصب على الأثرياء بمدينة 6 أكتوبر، والنصب عليهم بحجة علاجهم من أعمال السحر، كان قد رشح نفسه سابقا فى انتخابات مجلس الشعب الدورة قبل الماضية، عن دائرة البدرشين.

وأضاف المصدر أن المتهم ادعى خبرته فى مجال العلاج من أعمال السحر، واستعان بخادمة تعمل بفيلات الأثرياء بمدينة 6 أكتوبر، لعرض خدماته على مخدوميها، مقابل الحصول على مبلغ مالى.

وقال المصدر إن المتهمين ارتكبوا 6 جرائم نصب وسرقة، حيث اعتادوا الاستيلاء على المصوغات الذهبية والمبالغ المالى التى يحتفظ بها الضحايا بمسكنهم، بحجة قراءة بعض الأوراد الخاصة بإبطال السحر. واستنادا لاعترافات المتهمين، وتحريات رجال المباحث، قررت النيابة حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

وتم ضبط المتهمين بعد وورد معلومات للرائد إسلام المهداوى رئيس مباحث قسم شرطة أول أكتوبر، تفيد بتورط “أ.د.ع” عاطل، سبق اتهامه فى 10 قضايا، بالنصب على عدد من الأثرياء، وإيهامهم بقدرته على تسخير الجان، وعلاجهم من بعض الأمراض.

وأفادت التحريات، التى أشرف عليها العميد طه فودة رئيس مباحث قطاع أكتوبر، والعقيد عمرو حجازى، مفتش المباحث الجنائية، بأن المتهم يستعين بعاطل يدعى “رمضان”، وربة منزل تدعى “غدير”، فى تنفيذ حيلته، من خلال التقابل مع الضحية بالفيلا أو الشقة الخاصة به، ثم طلبهم جمع المصوغات الذهبية والنقود التى يحتفظ بها، ووضعها داخل حقيبة، لقراءة بعض الأوراد عليها، وعقب ذلك يستبدلون الحقيبة بأخرى، ويستولون على المصوغات والنقود ويفرون هاربين.

وكشفت تحريات الرائد إسلام المهداوى، والنقيب محمود خميس على، أن المتهمين، يستعينون بخادمة تعمل بعدد من الفيلات، لاستقطاب الضحايا، مقابل الحصول على نسبة من المسروقات.

وبإعداد كمين للمتهمين تمكن الرائد إسلام المهداوى، والنقيب محمود خميس على، من القبض عليهم، وبحوزتهم مصوغات ذهبية مسروقة، ومبلغ 200 ألف جنيه، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب عدد من قوائع النصب، فحرر محضر بالواقعة، وتم إحالتهم إلى النيابة للتحقيق.

Add comment