');

');

انتشرت صوراً قديمة، لـ ميلانيا ترامب، زوجة رئيس الولايات المتّحدة الأميركية دونالد ترامب، في عمر الـ17، حين كانت عارضة أزياء، وبدت في الصور التي التقطت بالأبيض والأسود، مختلفة تماماً عمّا تبدو عليه اليوم، لدرجة أنّ المواقع علّقت بقولها “ميلانيا لم تعد تشبه نفسها”.

 

 

وبدأت سيدة أميركا الأولى مهنة عارضة الأزياء في سن الـ16. وعندما أصبحت في الـ17 من العمر، رآها المصور ستاين جيركو في عاصمة جمهورية سلوفينيا (من جمهوريات يوغسلافيا السابقة) ليوبليانا وهو يغادر عرضا للأزياء هناك، فدعاها إلى جلسة تصوير تجريبية.

 

يذكر أن ميلانيا أصبحت أيقونة للموضة منذ انتقالها إلى البيت الأبيض، حيث وصفت بأنّها من أكثر نساء العالم أناقة.

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك