مدونة ينبوع

المهندسة رانيا تصر على خلع زوجها: “باع مجوهراتى وسافر مع عشيقته بره مصر”

المهندسة رانيا تصر على خلع زوجها: "باع مجوهراتى وسافر مع عشيقته بره مصر"

أقامت زوجة دعوى خلع، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، طالبت فيها بالتفريق بينها وزوجها بسبب استحالة العشرة بينها وخشيتها من ألا تقيم حدود الله، بعدما سرق زوجها مصوغاتها الذهبية، وباعها من أجل السفر برفقة عشيقته إلى خارج مصر، مؤكدة:” أعمل مهندسة، وأعود للمنزل لأصبح خادمة لزوجى وأسرته، وبالرغم من مشاركتى له فى الإنفاق، يعنفنى ويتهمنى بالتقصير، ويتعدى على بالضرب “.

وقالت”رانيا.ه.أ”، أثناء جلسات تسوية المنازعات الأسرية:” لدى طفلة وحيدة من الزواج، وخلال زواجى الذى استمر 6 سنوات، تحملت الجانب الأكبر من النفقات، لاضطر لدفع مصروفات عائلة زوجى، دون أن أتذمر أو أشعره زوجى بالحرج”.

وأضافت الزوجة:” خاننى وبدأ فى تبديد أموالى على السيدات، وعندما شكوت لحماتى واجهتنى بأنه رجل ومن حقه أن يفعل ما يشاء، وعندها قررت الهروب من جحيم الحياة الزوجية برفقتهم، وامتنعت عن منحهم نفقات، ومن هنا ظهرت نية زوجى وطمعه فى أموالى”.

وتابعت: “رفض زوجى رد الأموال التى سرقها منى وأنفقها دون وجه حق، وحرمنى من جميع حقوقى، وطردنى من المنزل الذى شقيت فى تأسيسه بعد علقة موت، وأثبتت ذلك فى محضر بقسم الشرطة، أرفقت فيه تقرير طبى بالإصابات والكدمات”.

واستطردت رانيا:” اعتاد أن يسرق الذهب الذى أشتريه من جهدى وعملى، ويبيعه دون علمى، وفى أخر خلاف بيننا قام بأخذ بعض من المصوغات الخاصة بى، وقام ببيعها ليسافر إجازة برفقة أحدى عشيقاته لخارج مصر”.

 

 

Add comment